أقوى بتعاوننا

تقدم مجلس إدارة مؤسسة أبوظبي للطاقة، في أوائل شهر فبراير 2020، بعرض إلى مجلس إدارة شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة” يحدد الشروط والأحكام الرئيسية التي ستؤول بموجبها ملكية معظم أصول توليد ونقل وتوزيع المياه والكهرباء التابعة للمؤسسة إلى شركة “طاقة”، وفي المقابل سيتم إصدار أسهم جديدة وإنهاء اتفاقية تأجير الأراضي المبرمة بين الشركتين.

وجاء هذا العرض مدفوعاً باألأهداف الوطنية والصناعية، وخاصةً فرصة إنشاء شركة مياه وكهرباء رائدة إقليمياً لتصبح بموجب ذلك إحدى أكبر شركات المياه والكهرباء المتكاملة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا. وتهدف الصفقة كذلك إلى جمع موارد أبوظبي الضخمة في قطاع الطاقة والمياه لتحقيق نمو أوسع وأكثر ربحية، وبما ينسجم مع التطلعات الطموحة لدولة الإمارات.

وكانت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة قد أعلنت عن تصويت مساهميها خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوية بالموافقة على نقل ملكية معظم أصول توليد ونقل وتوزيع المياه والكهرباء التابعة لـ “مؤسسة أبوظبي للطاقة” إلى شركة “طاقة”، المملوكة لشركة “القابضة” (ADQ) الرائدة إقليمياً.

للحصول على مزيد من المعلومات، يُرجى الاطلاع على البيان الصحفي الخاصة بإعلان شركة “طاقة” عن تلقيها عرض من مؤسسة أبوظبي للطاقة وكذلك الخبر الصحفي الخاص بموافقة مساهمي شركة “طاقة” على الصفقة لتسريع التحول في قطاع الطاقة والمياه بدولة الإمارات

رسالة الرئيس التنفيذي

تمثّل هذه الصفقة محطة رئيسية وخطوة حاسمة ضمن مسيرة نموّنا في شركة “طاقة”. وباعتبارنا شركة مياه وكهرباء متكاملة ورائدة، فإننا نمتلك الإمكانات والمقومات اللازمة والتي تؤهلنا لقيادة مسيرة تحوّل القطاع ورفع مستوى كفاءته عبر سلسلة القيمة.

ومع اندماج ملكية أصول توليد ونقل وتوزيع المياه والكهرباء ضمن محفظة “طاقة”، ستشهد حكومة أبوظبي إنشاء كيان وطني جديد يتمتع بمكانة قوية وثقَل كبير في قطاع المياه والكهرباء وواحد من أكبر الشركات المدرجة في سوق الإمارات للأوراق المالية من حيث القيمة السوقية وكذلك من بين أبرز 10 شركات في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا من حيث الأصول المُنظَّمة.

ستثمّر الصفقة عن إدراج شركة مياة وكهرباء متكاملة للمرة الأولى في أسواق المال الإماراتية، بما سيتيح للمستثمرين فرصة الاستثمار في أصول مضمونة وعالية الجودة تضمن لهم تحقيق قيمة مستدامة على الأجل الطويل. وسيتمتّع الكيان الموحّد بما يكفي من الحجم والقوة المالية والطموح ليكون لاعباً عالمياً رائداً في قطاع المياه والكهرباء، كما سيحظى بموقع فريد يمكّنه من تحقيق قيمة مجزية لجميع الأطراف المعنية داخل الدولة وخارجها بما ينسجم مع الرؤية الاقتصادية لإمارة أبوظبي.

وسوف نواصل التزامنا بتحقيق رؤيتنا الأساسية المتمثّلة في توفير مصادر طاقة موثوقة ومستدامة، بما يضمن تلبية الاحتياجات المتنامية للمياه والكهرباء باستمرار وبكفاءة عالية. وسنمضي قدماً بمسيرة نموّنا نحو الاستفادة من قوّة مركزنا المالي مروراً بقدرتنا على الوصول إلى أسواق رأس المالي العالمية ووصولاً إلى شبكة علاقاتنا الدولية وخبراتنا الطويلة، بما سيرسّخ مكانتنا كشركة مرافق إقليمية رائدة تلتزم بتوفير الموارد في قطاع الطاقة والمياه خلال السنوات القادمة.

 

جاسم ثابت

الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لطاقة

للاشتراك في نشرة طاقة